أفضلیّه الإنسان
08 آگوست 2016

لقد أذهل التطوّر التکنولوجی الغربی عقول الکثیر من الناس الذین یتأثرون بالعوامل الظاهریه، إلى درجه أصبح الجیل المعاصر ینظر إلى السلف الصالح نظره ازدراء وسخریه، أو على أقل تقدیر نظره عطف و ترحّم باعتبارهم خرجوا من هذه الدنیا ولم یتنعّموا بنعیم التطوّر التکنولوجی حیث إنّهم أصمّوا آذانهم وأغمضوا عیونهم وتوجّهوا بکلّ وجودهم إلى ماوراء الماده […]

من العلوم التی ولدت فی حجر الثقافه الاسلامیه و ترعرعت و تطورت، ما یسمی بالعرفان. و یمکننا الکلام حول العرفان من جانبین: احدهما الجانب الاجتماعی، و الآخرالجانب الثقافی . للعرفاء فرق مهم عن سائر طبقات أصحاب الثقافه الاسلامیه کالمفسرین و المحدثین و الفقهاء و المتکلمین و الفلاسفه و الأدباء و الشعراء. . و هو أنهم […]

وفی الجانب الآخر من العالم ، وفی وقت متأخّرٍ قلیلاً وضع إسحاق نیوتن معادلاته عن کیفیه دوران الأجسام فی الزمان والمکان وقوانین الجاذبیه الکونیه مبتکَر الریاضیات ( علم التفاضل والتکامل ) الضروریه لفهم وتحلیل هذه الحرکات التی کانت فیما بعد شراره لثوره علمیه فجّرت المعرفه بصوره لم تُعهد فی التاریخ البشری کلّه ، ومکّنت الإنسان […]

السفر إلى الله
08 آگوست 2016

فإذا کانت النفس البشریه سقیمه، وإذا کان القلب مریضاً یفتقد إلى الرشد، فإنّه یتیه فیما یظنه أسباب سعادته، ویبالغ فی ورو میاهها الآجنه، فیشرب ثمّ یشرب دون أن یرتوی. جاء فی الحدیث: "لو کان لإبن آدم وادیان من ذهب لتمنى إلیهما ثالثاً ولا یملأ جوف إبن آدم إلا التراب". أمّا إذا کانت النفس البشریه سلیمه […]

  أنا وأنت لسنا هذا الجسد وهذا الجسد مرکب لنا وحقیقتنا غیر قابله للظهور لأنها غیر مادیه ولکنها تعرف من آثارها، ومن آثارها حررکه هذا الجسد وأعمال الروح فی هذا البدن، قوه الحافظه من آثار الروح وشاهد على تجرد وبقاء الروح.  لا یمنعها عمل عن عمل من البراهین على تجرد الروح وقدرتها هو أنه لا […]

  فما یقال من أن التفکر فی ذات الله حرام إنما هو لأن ادراکه محال ولا نتیجه له سوى الحیره فلیس للمخلوق الصلاحیه لأن یحیط بالخالق وإنما فقط یمکنک من خلال آثار الله وفعل الله وصنع الله أن تدرک الله ولیس للبشر طریق أکثر من ذلک لیتفکر فی ذات الله. وحده الروح مثال على وحده […]

محبه لصفوه أولیائک، محبوبه فی أرضک وسمائک، صابره على نزول بلائک، شاکره لفواضل نعمائک..  تشرح لنا هذه الآیه المبارکه أمراً وهو أن الغرض من دعوه الأنبیاء وانزال الکتب السماویهوصول الإنسان إلى مرتبه الاطمئنان والرضا والتسلیم الذی هو أعلا المراتب التی یمکن للإنسان أن یصلها خلال هذه الأیام المعدوده، وعندما یصل إلى هذه المرتبه یتصل بالأرواح […]